Like to use the wig to hair extensions change the shape of the ladies, may wish to follow some experts tips to clip in hair extensions pick their own wig. From the face point of view, round face: you can choose some can cover the cheek in hair extensions london the long hair style, so that the performance of uk hair extensions the face as long as possible, while the plump face looks petite.
دليل فامو
ماذا فعل بي جورج قرداحي؟            من هي سيمون دي بوفوار؟؟؟؟            إمتنان قصيدة للشاعرة العراقية فيء ناصر             حياة محمد أركون بقلم إبنته سيلفي             مقولة اليوم لسيمون دي بوفوار : المرأة لا تولد إمرأة و إنّما تصبح كذلك       يمكننا شحن اللوحات أيضا إليكم : آخر لوحة وضعت على الموقع لوحة الرسامة اللبنانية سليمى زود             يقدم الموقع خدمات إعلامية منوعة : 0096171594738            نعتذر لبعض مراسلينا عن عدم نشر موادهم سريعا لكثرة المواد التي تصلنا، قريبا ستجد كل النصوص مكانا لها ..دمتم       نبحث عن مخرج و كاميرامان و مختص في المونتاج لإنجاز تحقيق تلفزيوني             فرجينيا وولف ترحب بكم...تغطية فيء ناصر من لندن             boutique famoh : أجمل اللوحات لرسامين من الجزائر و كل العالم             لوحات لتشكيليين جزائريين             المثقف العربي يعتبر الكاتبة الأنثى مادة دسمة للتحرش...موضوع يجب أن نتحدث فيه            famoh : men and women without Borders       famoh : femmes et hommes, sans frontieres       ***أطفئ سيجارتك و أنت تتجول في هذا الموقع            دليل فامو دليل المثقف للأماكن التي تناسب ميوله...مكتبات، ، قهاوي، مطاعم، مسارح...إلخ...إلخ           
دليل فامو
restaurants- cafe
الجزائر: كافيه L'ile littree
هاتف: لصاحبه سيد علي صخري ( مكتبي) 021719367
12.00 Normal 0 false false false
l'ile littree مقهى أدبي يفتح أبوابه في العاصمة الجزائرية، " البهجة" أو " الجزائر البيضاء"  تجدونه تحديدا على العنوان التالي: 7 شارع أحمد زبانا ...روحو قبالة قبالة .... و هذا المقهى هو الثاني من نوعه في العاصمة الجزائرية، و الأول كان يحمل إسم " الديوان" لم يعش أكثر من سنتين و أغلق أبوابه.الله يرحمو على حال... هل يعني هذا أن تجربة " ليل ليتري" فاشلة مسبقا؟؟؟ لا لا إعزيكم ...ليل ليتري ما نخليوهش يقفل ياك؟؟؟ بالعربية : كلا....ففي الجزائر شبان متعطشون للثقافة، يريدون مقاهي رفيعة المستوى يجدون فيها كتبا و جرائد و لم لا أنترنت " كرهنا الدومينو و لقهاوي تاع الشمة و الدخان يا خو " و أظن أن خبر إفتتاح هذا المقهى سيكون له صدى أكبر. خاصة و أن الجزائر اليوم قبلة لأجانب كثر تعودوا جلسات المقاهي       و يجدون مشكلة في الجزائر... الصراحة راحة ولاد لبلاد تاني يحبو لقهاوي " كلاس"  المقهى له نشاطات ثقافية متعددة إذ يعرض لوحات رسامين جزائريين على جدرانه لوحات فوتوغرافية جلسات ثقافية تناقش لإصدارات، أو تطرح مواضيع ثقافية يوميا بين الساعة الثالثة و الخامسة بعد الظهر. لصاحب المكتبة السيد سيد علي صخري مكتبة إسمها " milles feuilles"   بالعربية : ألف ورقة .
بيروت : قهوة لقزاز
هاتف: الجميزة: 01580817 - أنطلياس: 04402111
أجواء شرقية بتاخد العقل و أحلى شي بقهوة لقزاز الفنان : جوزيف عيسى  اللي
أجواء شرقية بتاخد العقل و أحلى شي بقهوة لقزاز الفنان : جوزيف عيسى  اللي بيعزف ع العود و يغني بصوت و لا أروع منو الحلو لما بتحمى السهرة بيقومو الشباب و بيدبكو شباب و صبايا مثل الأقمار و صوت الشيخ جوزيف بيحملنا فوق السحاب فوق الغيمات فوق السما السابعة جربوا الشهرة مرة و إنتو بتعلقو....
بيروت: Arabica
هاتف: 01971071- 01972072
أولا أرابيكا مقهى و ريستورون ... بأول الداون تاون من تحت ميلة جريدة
أولا أرابيكا مقهى و ريستورون ... بأول الداون تاون من تحت ميلة جريدة النهار...أيوة حد الجامع ع الشمال أحلى شي بأرابيكا le plat du jour شو بدي قول...الصحن هالقد، و الأكل طيب، و السلطة جاط و الله العظيم جاط بطعمي 3 اشخاص جربو الأغاني هادئة و رومانسية بس الأحلى من هيك المسا لما عمكم Paul بيجي ع الساعة 9.30 و يبلش يعزف عود هون القعدة بتصير ملكية فيكن تطلبو أرجيلة طبعا بس أطيب شي عندن الشوكولا شو يا بييييييييي ع الشكولا شو صحتين و عافية
دمشق : chez nous restaurant
هاتف: و هيدا مش رقم المطعم بس رقم صاحبنا جورج 00963944447088
إن كنت من محبي الجلسات الثقافية الجميلة، و أغلب نجوم الدراما السورية أمامك، و
إن كنت من محبي الجلسات الثقافية الجميلة، و أغلب نجوم الدراما السورية أمامك، و صناع الدراما، و كتاب و شعراء و مسرحيين  و صحافيين، و أنت في دمشق فخيارك الصح هو أن تتوجه إلى مطعم  "شي نو" ديكور بياخد العقل.... كتب بالزاوية... موسيقى بتاخد العقل ايضا... زياد الرحباني بيغني مع الليدي مادونا أغنيته الشهيرة" شي نو" المطعم ما بضيع ، بساحة الشهبندر، أحلى زاوية ... أيوة ...عرفتو وين؟؟؟ إذا ما عرفتو إتصلوا بصاحبنا جورج هو بيدلكم... مين بدكن تشوفوا هونيك؟؟؟ حاتم علي مثلا؟؟؟ موجود فنجان الدم؟؟؟ موجود ...! عفوا قصدي صديقنا عدنان العودة كاتب سيناريو فنجان الدم مين كمان ؟ عبد المنعم عمايري؟؟؟ موجود. مين كمان؟ مكسيم خليل، الأشقراني الحلو المهضوم؟ موجود مين كمان؟؟؟ جون ترافولتا ؟؟؟ موجود مش مصدقين؟؟؟ يبعتلكن ... روحو شوفوه، بلحمو و شحمو حامل كلاشن و عما يحارب الأشرار... هيدا إذا خينا جورج ما غير القناة ....!
مقاهي
الجزائر: ( الطاهير) مقهى بن صخرية
هاتف: جيبو رقم الهاتف بأنفسكم ...!
الظاهرة الجديدة والملفتة للانتباه خلال هذا المونديال 0102 هي عودة الريادة
الظاهرة الجديدة والملفتة للانتباه خلال هذا المونديال 0102 هي عودة الريادة للمقاهي في الكثير من المدن والقرى الجزائرية، هذه المقاهي التي فقدت بريقها في السنوات الأخيرة لأسباب عدة منها: سيطرة مقاهي الأنترنت وإعادة إنتاج صالون فاخر و تحويل مهام الكثير من المقاهي إلى نشاطات مزدوجة.. أو تقسيم مساحة المقهى إلى إثنين مقهى وكشك، حيث نجد مقهى في مساحة غرفة واحدة بدون كراسي.. وأيضا غلق الكثير من المقاهي التاريخية في كثير من المدن الجزائرية ربما أتحدث عن بعض مقاهي في مدينتي جيجل وعنابة .. مقهى بن يخلف توجد في منتصف مدينة الطاهير مواجهة للكنسية القديمة، وهي من المقاهي التاريخية، كنت وأبنائي أوراس وونشريس من روادها وهم أطفالا بحكم أنها كانت فضاء للقاء والنقاش والتبادل الفكري، ومازالا يحدثاني إلى يومنا هذا عنها وعن قِدم كراسيها وطاولاتها، تحوّل نشاطها إلى دكان واسع لبيع الخضروات والفواكه بعدما كانت المكان المفضّل للنخبة في الطاهير وللرئيس والمناضل الثوري فرحات عباس. هذه المقهى التي أغلقت أبوابها منذ سنة تقريبا، ولا أحد تكلم.. مقهى الكوبتاطا café des اCombattants''. هي من أجمل المقاهي في مدينة الطاهير لأنها تملك قاعة واسعة وبها فناءين وكانت شاهدة على لقاءات كثير بين مبدعي مدينة جيجل، وتم الآن تدميرها عن آخرها وبناء مكانها بناية جديدة.. ولا أحد تكلم؟ مقهى الجزائرية ALGERIA وهي من أجمل وأوسع المقاهي في مدينة عنابة، وهي شاهدة على لقاءاتي المتعددة مع صديقي الفنان الراحل بشير بلونيس والدكتور الموسوعي محمد صالح قرجومة والكثير من أعضاء نادي الإبداع الأدبي وأعضاء من جمعية نقد واتحاد الكتاب الجزائريين.. والتي تحوّلت الآن إلى وكالة تابعة لشركة موبيليس، وكلما مررت أمامها أحس بحزن شديد للغاية، إنني أفتقد أجواءها كثيرا ولا أحد تكلم.. مقهى بن صخرية بعد غلق الكثير من المكتبات وتحويل نشاطها التجاري، جاء دور الكثير من المقاهي التاريخية التي اغتيلت بصمت·· وظلت مجرد ذكرى أو صورة قي ألبوم عشاقها وروادها، ورغم ما حدث ويحدث من تشوه.. فإن بعض المقاهي جديدة النشأة أخذت رمزها في ذاكرة الاجتماعية والمخيال الشعبي ولكن ذات اهتمام رياضي وكروي تحديدا، ففي الطاهير لا يمكن بحال من الأحوال المرور بدون أخذ قهوة في مقهى بن صخرية بحي أولاد سويسي، هذه المقهى التي تجمع غريمين الأكثر شراسة في عالم كرة القدم ولا أعرف السبب إلى حد كتابة هذه الأسطر وهما عشاق البارصا وعشاق الريال وطبعا الفريق الوطني الجزائري.. فخلال المباريات الكروية يهاجر الأغلبية من المناصرين إليها وحتى الذين يملكون بطاقات الاشتراك وطراز عالي من الشاشات، ومن الصعب أن تجد كرسيا شاغرا، فكأس العالم ودرجة التشجيع وتخضع لمقياس البرصا والريال، فكلما كان لاعبا من هذين الفرقين كلما كان التشجيع أكبر.. وأجد فيها متعة كبيرة صراحة ليس بمشاهدة المباريات بل بمشاهدة المناصرين الأعداء وهم يخلقون مناخا مختلفا في حدود الأخلاق، إنه التصادم والسخرية والصراخ والتدخين، إنها المسرح الحي والفرجة.. بل إن مقياس الفرح والحزن سيكون بدون شك حسب نتيجة المباراة، وأعتقد أن في الجزائر مقاه مشابهة خرجت من فضاء الثقافة والفن والفكر إلى حالة هيستيريا كروية·· لكنها كرست حضورها في الفضاء الاجتماعي.. المهم في هذا كله.. تبقى نوعية القهوة والشاي الذي يقدم للزبون وهي أداة وصل بين كل فئات المناصرين المقهى.. عبد الناصر خلاف عن الجزائر نيوز
السعودية: ( الخبر) أوتاكوشي كافيه
هاتف: 8871944
أوتاكوشي كافيه المقهى الياباني الفريد بمدينة الخبر, يقع تحديدأ على طريق الملك
أوتاكوشي كافيه المقهى الياباني الفريد بمدينة الخبر, يقع تحديدأ على طريق الملك سعود تقاطع طريق الامير فيصل مقابل وكالة لكزس , وتحديدأ جانب بنك الجزيرة , لايوحي من الخارج بأنه كوفي شوب, ولا من الداخل كذلك لغرابة تصميمة وديكوراته التي لايمكن أن تجد مثيل لها من الداخل يحوي البساطة كأنه فصل دراسي وسبورة طويلة تحوي العديد من الحكم والآمثلة والفكاهة والآبيات سواء باللغة العربية أو الانجليزية ورسومات بالطباشير متفرقة , كما أنه بأمكان الزبون أن يقوم بكتابة مايريد ان كان يريد الكتابة بالسبورة عند جلوسك على أي طاولة ستجد كتاب على الطاولة , كما ان هناك مكتبة من طابقين مليئة بالكتب يمكنك تصفح ماتشاء وهذه الفكرة لآول مره تحدث على مستوى المنطقة مما دعاه ليكون مركز ثقافي شامل لمزيد من المعلومات و لمشاهدة الصور الرائعة و الغريبة مراجعة الرابط: http://travel.maktoob.com/vb/travel125324/
القاهرة: قهوة الفيشاوي
أنشئ مقهى الفيشاوي الواقع في خان الخليلي قبل 240 عاما تقريبا كما يقول أحمد
أنشئ مقهى الفيشاوي الواقع في خان الخليلي قبل 240 عاما تقريبا كما يقول أحمد الفيشاوي (46 عاما) مديره الحالي، موضحا أن المكان استمد شهرته بسبب وقوعه في منطقة خان الخليلي والحسين التي كانت من أكبر المراكز التجارية في القرنين المنصرمين. و أضاف أن 90% من تجار المنطقة وعلماء مشيخة الأزهر القريبة كانوا يلتقون في المقهى بعد صلاة الجمعة. ولكن مع الزمن، بدأ فنانون وأدباء في التردد على المكانن وخصوصا في خمسينيات القرن العشرين، أبرزهم الأديب نجيب محفوظ ومجموعة "الحرافيش". وأوضح أن المقهى كان عبارة عن مجموعة من حجرات تطل جميعها على البهو الداخلي، وكان كل فنان أو مفكر يختار واحدة منها للقاء الأصدقاء والمعجبين. أكد أن آخر ملوك مصر فاروق (1937-1952) كان، خلال الحفلات التي أقامها، يطلب من الفيشاوي تقديم التبغ والشاي الأخضر اللذين كانا سبب شهرته. وتابع أن عددا من الباشوات كانوا يلتقون فيه كل يوم خميس من مطلع القرن الماضي حتى ثورة تموز/يوليو 1952، وخصوصا مصطفى باشا النحاس رئيس الوزراء الأسبق. لكن المقهى تحول في العقود الأخيرة إلى معلم سياحي إذ يتوافد عليه العديد من السياح وخصوصا الفرنسيين منهم.
القاهرة: كافيه ريش
يعتبر "كافيه ريش"، الواقع قرب ميدان طلعت حرب في وسط القاهرة، من أعرق المقاهي
يعتبر "كافيه ريش"، الواقع قرب ميدان طلعت حرب في وسط القاهرة، من أعرق المقاهي الثقافية في العاصمة المصرية، إلى جانب أخرى لم يبق لمعظمها أثر يذكر. وقال صاحب المقهى مجدي عبد الملك ميخائيل (57 عاما) إنه يبذل أقصى جهوده لإعادة المكان إلى أمجاده الغابرة. وتابع أن مفهوم المقهى مستوحى من فرنسا أساسا، إلا أنه خضع لعملية تطوير مستمرة على مدى العصور، وبالتالي تحول المقهى إلى مكان لقاء اجتماعي الطابع، حيث تكون وسائل الترفيه ثقافية. تاريخ قديم بشهادة علمية!! من جهتها، رأت الباحثة رانيا أحمد التي كتبت أطروحتها الجامعية عن المقهى أن "حياة المثقف المصري ترتبط عضويا بالمقهى، بحيث يعتبره بعضهم بمثابة عنوان آخر لهم". وكانت بدايات المقهى عام 1908 عندما افتتحه رجل ألماني اسمه برنارد ستاتبرغ، ثم ما لبث أن باعه إلى الفرنسي هنري ريسجييه عام 1914 الذي أطلق عليه اسم "ريش". وإبان الحرب العالمية الأولى، باع الفرنسي المقهى لليوناني-المصري ميخائيل بيلتيس الذي عرف عنه شغفه بالفنون والآداب على مختلف أنواعها وقيامه بإجراء المزيد من عمليات التوسع باتجاه شارع سليمان باشا المجاور، ليتحول قسم من المقهى إلى مسرح غنائي. وبات المسرح راسخا في العشرينات، مع حصوله على ترخيص بالغناء من الحكمدار، حيث كانت إحدى الفرق تعزف فيه بشكل دائم بحضور مترددين على المقهى من طبقة الأرستقراطيين المصريين والأجانب على حد سواء. ومن أبرز الفنانين الذين مروا على مسرح كافيه ريش كوكب الشرق أم كلثوم العام 1923، وكان ثمن بطاقة حفلتها 15 قرشا، وذلك بعد أن سبقها أستاذها الشيخ أبو العلا والفنان أنيس زكي مراد، والد المطربة ليلى مراد. وشكلت تلك الأعوام بداية العصر الذهبي الذي استمر حتى سبعينات القرن الماضي. وقال ميخائيل إن والده اشترى المقهى عام 1960 عندما كانت هناك موائد مخصصة للإذاعيين وأخرى للمخرجين وغيرها للمفكرين والصحافيين والأدباء ولكل فئة ركنها الخاص. قهوة تنويرية!! شدد صاحب ريش على "الطابع التنويري لرواد المقهى، الذين كانت غالبيتهم من خريجي الجامعات الفرنسية، والذين جلبوا معهم ما عايشوه هناك من أفكار وتطلعات ومنظومة قيم، مؤمنين بأن الفرنكوفونية هي من أقرب الثقافات إلى العربية". وفي الواقع، من الصعب أن نجد اسما في عالم الفكر والفن والأدب وحتى السياسة لم يتردد على "ريش"، خصوصا إبان حقبة الخمسينات والستينات. وغلب حضور الجماعات اليسارية على الليبراليين في نهاية السبعينات. وبدأت مرحلة "التدهور في مستوى الرواد ونوعية الزبائن خلال الثمانينات، عندما بلغت الأمور حد تبادل الشتائم والضرب بالكراسي" فما كان من صاحبها سوى إغلاقها لفترة امتدت عشرة أعوام (شباط/فبراير 1990 حتى آذار/مارس 2000). وقال عبد الملك إن الذين "هربوا من المكان سابقا بسبب تدهور نوعية الرواد بدأوا حاليا، بعد إعادة افتتاحه، بالعودة إلى رحابه" مشيرا إلى عدم اكتراثه بالربح المادي، حسب قوله، لأن "جل ما يهمني هو استعادة السمعة والأجواء السابقة التي اشتهر بها المكان". أوضح أن مخرجين سينمائيين بارزين وأساتذة جامعات يعقدون حاليا ندوات وحلقات دراسية أسبوعيا في المقهى، ولا يكاد يجني منها شيئا، لكنه أعرب عن ارتياحه إزاء مستوى الحضور الثقافي الذي "يشكل غنى لا مثيل له".